5:21 م

5:21 م

كيف تتخلص من العصبية ؟ السيطرة على مشاعر الغضب والعصبية

الأحد، 5 فبراير 2017 5:21 م

النصائح العشرة للتحكم فى الغضب


من القوى ؟ القوى هوا الذي يستطيع أن يتحكم في ذمام نفسه عند وقت الغضب.

هناك بعض الناس لديهم المقدرة في السيطرة على أنفسهم ولكن على الصعيد الآخر يوجد بعض الناس لم يكن بوسعهم في السيطرة على أنفسهم في وقت الغضب , ولا يستطيعون  منع مشاعر الغضب المكبوتة بداخلهم , وعليهم .
فإني  أهديك بعض من النصائح العلمية التي أبدعها علماء التنمية البشرية , والتي ينبغي عليك أن تزاولها في حياتك اليومية والعملية  من اجل السيطرة  على مشاعر الغضب والعصبية .

كيف تتخلص من العصبية ؟ السيطرة  على مشاعر الغضب والعصبية

وبناءا  على ذالك فأن هذا النصائح التي تفيدك في حياتك اليومية , ولكن لا بد لك بأن  تمارسها بشكل منتظم وتواظب على تطبيقها , فهذا النصائح تتبلور حول نقاط هامة ولها جدوى في الحياة وسوف نتناولها في عدة نقاط , ألا وهي :
1- إذا كان الوضع مثير للغضب والعصبية وبدأت تشعر بالانهيار العصبي , فينبغي عليك أن تبتعد عن سيناريو الحوار الذي تبديه مع من تحاوره ؛ لان البقاء في المكان أو الموقف الذي يثير غضبك سوف يفسد عليك مزاجك , ومن المحتمل أن تتصرف بعصبية وغضب لذلك , يكون من الأفضل الابتعاد عن الحالات التي من الممكن أن تسبب لك الغضب وتجلب عليك المتاعب وتخرج من داخلك الوحش المركب المقيم بذاتك .
2-  إذا كنت غاضبا فأسرع إلى ممارسة الرياضة بسرعة ؛ لان الرياضة تعمل على استرخاء البدن وتنشيط الجسم مره أخرى وتعيد إليه الحيوية والنشاط من جديد , وأيضا تخرج منك مشاعر الغضب الكامنة بداخلك وتطرد كل إحباط وعصبية محترزة بجوفك .
3- عندما تكون غاضبا وغير قادرا  بالتغلب على غضبك وقله حيلتك بالسيطرة عليها , ينبغي عليك أولا أن تلتزم بما أوصانا به النبي– صلى الله عليه وسلم – "بان الغاضب إذا كان واقفا فليجلس وإذا كان جالسا فليتكئ ، وأن يتوضأ لان الغضب من الشيطان والشيطان من النار ولا يطفئ النار إلى الماء" .
4-  القراءة في كل ما يتعلق بعلم النفس بوجه عام والغضب بوجه خاص فهو جيد , ولكن ما يجعلك تتحكم في نفسك هوا تطبيق كل ما تقرأه عن الغضب وتعمل بكل النصائح المكتوبة جيدا , حيث يمكنك كتابة هذا النصائح على جدران حجرتك  لتقرأها كل يوم من باب التذكرة وعدم النسيان , وعليه فان هذا القراءة سوف تجعلك متحفزا دائما للسيطرة على نفسك عند وقت الغضب وكما قال أحد الفلاسفة :"من يستطع أن ينتصر على نفسه أقوى ممن يستطع أن ينتصر على أعدائه ؛ لان النفس دائما تكون الجهاد الأكبر".
5-يقول أحد الحكماء:" تذكر دائما أن الحياة عبارة عن مدرسة. وأنت تقوم بدور الطالب فيها . والمشاكل عبارة عن مسائل رياضية ويمكن حلها  " ،فبادر دائما على حل مشكلاتك بنفسك لأنها تجعلك تزيد من ثقتك بنفسك وتعمل على توسيع مدراكك وتبصير إفهامك وتنير عقلك وتجعلك أكبر من أن تغضب لشئ لا يستحق الغضب من أجله.


6-  كن مداعبا حتى يمكنك أن تتخيل المواقف التي تثير غضبك في صورة كوميدية سوف تقلل من شعورك بالغضب
7- حاول أن تغير من البيئة المحيطة بك ؛ لأنه في بعض الأحيان تكون البيئة المحيطة مناخها غير مناسب للجميع فتارة تجد البيئة مناخها يساعد على الغضب والعصبية وتارة أخرى تساعد على الهدوء والاستجمام , إذا فحتما ولا بد أن يكون المنزل هوا التربة الخصبة والشجرة الصالحة التي يمكن لها أن تطرح ثمارا جيدة تفيد نفسها بشكل خاص وتنفع غيرها بشكل عام .
8-  يجب عليك أيها القارئ العزيز أن تفكر قبل الكلام ؛ لأنه من الطبيعي جدا وأنت في وقت غضبك أن تقول ما لا يرضى الآخرين من قولك ولا يريح سماعهم بها لذلك , قال احد الحكماء : "عندما تغضب اكسر أي شئ ! ولكن تجنب كسر شعور الآخرين لأن كلمات الغضب قاسية جدا"، فينبغي أن تراقب كل ما تقول وتتحدث عند وقت الغضب ولا تلقيه بطريقة عشوائية وغير عقلانية .
9- لابد لنا أن نعى ونفهم أن الحياة ليست مثاليا في كل الأحيان الأوقات ، ولا يمكن أن نجعل كل مايجرى حولنا كما نتوقع فلا بد لنا أن نؤمن بالحقيقة الواقعية التي تدور حولنا .
10-  اصنع لنفسك كل يوم مبادرة لجعل الكون الأصغر مثالي , فإذا تراكمت الأكوان الصغيرة فوق بعضها فبالطبع يمكن لنا بان نغير من الكون الأكبر ولو حتى بجزء بسيط لا يجعلنا نغضب بدرجة كبيره كما كنا . وتذكر دائما الرجل الذي جاء إلى النبي – صلى الله عليه وسلم – فقال له يا رسول الله : اوصنى , وقال له – صلى الله عليه وسلم – :
  "لا تغضب , لا تغضب , لاتغضب ", فقررها النبي_صلى الله عليه وسلم_ تكرارا ومرارا .

نصيحتي إليك وقد قالها لاوتسو الحكيم الصيني :
              "راقب أفكارك ..... لائها ستــــصبح كلمـــات "
             "وراقب كلماتك ..... لائها ستتحول إلى أفعـال"
             "وراقب أفعالك ..... لائها ستتحول إلى عادات"
               "وراقب عاداتك..... لائها تكـــون شخــصيتـك "
               "وراقب شخصيتك ..... لائنها ستحدد مصيرك"
        ما أجمل هذا القوى !!!

تعليقات

  • فيسبوك
  • جوجل بلاس
جميع الحقوق محفوظة لـ روائع ثقافية

تصميم و تكويد