6:04 م

6:04 م

اشياء قد تمحو الحياه على سطح الارض ! لماذا تصلح الحياة على الأرض فقط ؟

الثلاثاء، 7 فبراير 2017 6:04 م

 اشياء قد تمحو الحياه على سطح الارض !




إن كوكب الأرض يعتبر المصدر الأول والرئيسي لمواردنا البشرية الهائلة فهي تشبه الأرض الزراعية ونحن البشر مثل الفلاح فإذا أراد الرجل الفلاح أن يحافظ على تربة أرضة فلا بد له أن يراعيها ولا يهمل في أمر من أمورها ويهتم بها من خلال عدم تلوثها بالكيماويات التي تسبب في ضياع أرضة وبعدها لا يجد لنفسه ولا لأسرته أي مصدر للرزق أو للغذاء ، وبهذه الطريقة قد تسبب هذا الرجل الفلاح المهمل في ضياع نفسه ، وعليه.

 اشياء قد تمحو الحياه على سطح الارض ! لماذا تصلح الحياة على الأرض فقط ؟

فان هذا الرجل إذا أراد أن يعيد أرضة من جديد فلم يجد بوسعه فعل هذا إلى بعد مراحل كثيرة وأوقات عدة ، فهكذا كوكب الأرض تماما فلا بد لنا أن لا نلوثه أو نهمل فيه ، فينبغي علينا أن نراعيه كل الرعاية ونقيه بكل طرق الوقاية الصالحة النافعة التي تحمينا من عواقب الأضرار التي قد يمكن أن تحوم على كوكب الأرض .
حيث أثبتت الأبحاث العلمية أن هناك ثمانية أشياء قد تمحو من كوكب الأرض, فنحن الآن نعلب في الوقت الضائع، فلا بد لنا أن نحرص كل الحرص على كوكب الأرض؛ من اجل المحافظة الدائمة والاستمرار الباقي لهذا الكوكب العظيم.
وهذه الثمانية أشياء تتمحور حول كل من:

1-    انه من الاستغلال الغير طبيعي للمصادر وحتى كميات التلوث الهائلة التي ممكن أن تتسبب من خلالها في الانقراض الجماعي السادس , وقد أثبتت الدراسات أن معدل الانقراض في كل سنة يتراوح ما بين واحد من المائة إلى واحد من عشرة من العدد الكلى في كل سنة ، في إذا صح التقدير الأدنى لعدد أنواع الكائنات على كوكب وهوا حوالي اثنان مليون نوع ،إذا فحوالي من 200 إلى 2000 نوع من الكائنات ينقرض كل سنة , ويكون من الناحية الأخرى التقدير الأقصى للكائنات الحية على كوكب الأرض بحوالي مائة مليون نوع ، إذا فحوالي معدل الانقراض يتراوح ما بين 10 آلاف إلى 100 ألف نوع ينقرض كل سنة.
2-  يذكر لنا التاريخ انه قد حدث ثوران بركاني في أمريكا منذ 2,1 مليون سنة وأيضا منذ 1,2 مليون سنة وأيضا منذ 664,000 ألف سنة والاحتمالات ضعيفة في حدوث ثوران بركاني رابع الآن ، لكنه إذا حدث فسوف يقوم البركان بعواقب كثيرة وأضرار بالغه الخطورة تتسبب في دفن القارة بأكملها في الرماد البركاني ويغطى العالم اجمعه بسحابة سامة من الدخان .
3- ينبغي علينا بتوريث المحافظة على الوعي وغريزة البقاء للآلات الصناعية والكمبيوترات الخارقة والتقنية الحديثة التي تعمل على حفاظ البيئة وإعطاءها وعي خاص ، ومن الناحية الأخرى تكون الاحتمالات ضعيفة جدا لدرجة أنها يمكن أن تصل إلى العدم ، إذا قمنا بتهديد وجودهم بأي شكل من الأشكال وأي طريقة من الطرق.
4-  أدحضت الأبحاث والدراسات العلمية انه ، عند حدوث انهيار لأي نجم على نفسه فسوف ينتج عن ذالك انفجارات بالغه من أشعة جاما ، فانفجار واحدا قريب من الأرض جدير وكفيل بان يمحوها تماما في ثواني ، فبعض الدراسات تنص على أن هذا الانفجار يمكن أن يحدث بعد 500 سنة من الآن عند حدوث سوبر نوفا الذي يكون على بعد 6,500 سنة ضوئية من كوكب الأرض
5-  قال اينشتاين: "لن ينجو البشر لأكثر من 5 سنوات إذا انقرض نحل العسل" وهذا ما يحدث الآن بالفعل , فقد اكتشف مربى النحل ولاحظوا منذ عام 2006م انخفاض كبير في أعداد النحل بمعدل متسارع بمرور الوقت ؛ لان حوالي ثلث ما نأكله يتعمد نموه بشكل اساسى وطبيعي على النحل ويرجع السبب والخطر على انقراض نحل العسل هوا الارتفاع الذائد واستخدام المبيدات الحشرية
6-    فلقد أدت انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون إلى زيادة السموم في مياه المحيطات بنسبة قد تصل 25% في القرنين السابقين فقط ، وهذا قد يؤدى إلى انقراض الحياة البحرية بأكملها مما ينتج عن ذالك عواقب كبيرة ويترك أخطار بالغة تهدد الحياة البشرية والثروة السكانية الغزيرة .
7-  تزامنت الانقراضات الجماعية عبر تاريخ كوكب الأرض مع مرورها خلال سحب المذنبات ، والذي قد يحدث حوالي كل 36 مليون تقريبا . ويمكن حدوث هذا في المستقبل القريب لكوكب الأرض .
8-  نشر الدكتور \ جيمس هانسن- الرئيس السابق لوكالة ناسا الأمريكية وأشهر عالم مناخ في العالم- بحث في عام 2013 م يقول فيه:"إن الاستمرار في استغلال الوقود الحفري بهذا الطريقة سيؤدى إلى سيناريو نهايته وستكون بعد قرن أو أكثر بارتفاع درجة الحرارة من 16 درجة كلفينيه إلى 25 درجة كلفينيه وسوف يؤدى ذالك بالقضاء على الزراعة بكل أشكالها ، ونحو طبقة الاستراتوسفير وجعل كوكب الأرض شبيه بحد  كبير بكوكب الزهرة الذي تصل درجة حرارته حوالي 863 درجة كلفينيه"
 نصيحة :
( الارض كنز كبير يجب المحافظة عليه من اجل بقائنا واستمرارنا فى الحياه وعدم تهديدنا وتهديد الكائنات بلانقراض الدائم)

تعليقات

  • فيسبوك
  • جوجل بلاس
جميع الحقوق محفوظة لـ روائع ثقافية

تصميم و تكويد