5:19 م

5:19 م

حقائق غريبة عن أنفاق الموت في سرداب الموتى في باريس

الأحد، 5 مارس 2017 5:19 م

حقائق غريبة عن سرداب الموتى في باريس


باريس من أكبر المدن وأجملها على الإطلاق رقيا وتطورا في العالم ،  ولكن هذا لا يمنع وجود جوانب مظلمة بتلك المدينة ، ومن أكثر الأماكن المرعبة والمخيفة في تلك المدينة هي مدينه أو سراديب الموتى وهي عبارة عن عظام وجماجم تكونت منذ ألاف السنين في القرني الثامن عشر و حتى القرن التاسع عشر ، وهي عبارة عن مقابر جماعية لدفن الفقراء أن ذاك ، كما أن يلجئ إليها بعض الناس لأقامه

حقائق غريبة عن أنفاق الموت في سرداب الموتى في باريس



الحفلات بعيدا عن السلطات وتقع تلك المدينة في أنفاق مدينه باريس تحت سطح الأرض ، كما أنه لم يكن الهدف من بناء الأنفاق تحت الأرض لدفن فقراء باريس ولكن كانت تستخدم كـمناجم الحجر الكلسي  ويعود بناء تلك المناجم إلي القرن الثامن عشر أي قبل 1180 ميلادية حيث تم الحفر إلي أعماق دامت حتى 20 مترا تحت الأرض ، استمر العمل في بناء تلك الإنفاق تحت الأرض إلى ما يقارب من 600 سنه ، وكما انه قد حدث بتلك المنطقة حوادث كبيره التي كانت مقدمه لحوادث اكبر فقد انهارت بعد المناطق من تلك المدينة الأرضية مسببه خسائر ماديه جسيمه جدا .
وكانت المقابر الجماعية لتلك الفقراء الحل الأمثل بسبب كثره الموتى أن ذاك وقله المقابر ، تعتبر سراديب الموتى اليوم هيا مزار سياحي كبير في باريس يقدم إليه الكثير والكثير من السياح راغبين المشاهدة والاستطلاع لتلك المكان الغريب ، وبالتأكيد لا يعتبر ذلك المزار السياحي مصدر اهتمام اكبر من باقي المزارات السياحية بباريس ، ولكن عدد زوار تلك المكان اقل بكثير من عدد زوار برج إيفل على سبيل المثال ، بسبب عدم شهره تلك المكان الغامض وخطورة زيارته أحيانا ، الآن حتى يصل السائح إلى سراديب الموتى عليه أن ينزل تحت سطح الأرض 20 مترا ثم يسير في الأنفاق المغطاة كليا من الداخل بعظام وجماجم الموتى ، فقد يصعب على السائح زيارة تلك الأماكن الغامضة والمرعبة إلى حد ما ، ولضمان امن وسلامه السياح توفر السلطات الحكومية جميع سبل الأمان و الحماية لكل زوار تلك المكان الأكثر غموضا بالعالم .

حقائق غريبة عن أنفاق الموت في سرداب الموتى في باريس

كما انه يسمح ل السائح بالتجول داخل المزار السياحي مدي 1700 مترا فقط ، حرصا على سلامه الزوار ، ولكن هذا لا يمنع غريبي الأطوار من التجول بعمق داخل تلك السراديب والوصول حتى إلى الأماكن الأكثر خطورة ، كما أن البعض قد يضيع داخل تلك السراديب لفترات كبيره .


تعليقات

  • فيسبوك
  • جوجل بلاس
جميع الحقوق محفوظة لـ روائع ثقافية

تصميم و تكويد